موظفو العقود والأجر اليومي في كهرباء البصرة يتظاهرون للمطالبة بتثبيتهم على الملاك

06/09/2016
موظفو العقود والأجر اليومي في كهرباء البصرة يتظاهرون للمطالبة بتثبيتهم على الملاك

المدى برس / بغداد

تظاهر العشرات من موظفي العقود والأجر اليومي في دائرة كهرباء البصرة، اليوم الثلاثاء، للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم، وفيما أكدوا أن خدمتهم تجاوزت الـ 12 عاماً، هددوا بالاضراب عن العمل في حال عدم الاستجابة لمطالبهم.

وقال مشغل وحدة محطة النجيبية الغازية أيوب عبد السادة في حديث الى (المدى برس)، إن "العشرات من موظفي العقود والأجر اليومي في دائرة الكهرباء تظاهروا، ظهر اليوم، امام مبنى محافظة البصرة للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم، وذلك بعد أن تجاوزت خدمتهم الـ 12 عاماً في مواقع خطرة دون أي ضمانات"، مبيناً أن "عدد العاملين بنظام الأجر اليومي والعقود مع وزارة الكهرباء في البصرة بلغ نحو 4 آلاف عامل معظمهم من اصحاب الخبرة، حيث يعملون ضمن مسؤوليات العمل المهمة كالمحطات الانتاجية وغيرها".

وأضاف عبد السادة، أن "الرواتب التي يتقاضها موظفو العقود والأجر اليومي تتراوح بين 180 الفاً 200 ألف"، مطالباً الحكومة المركزية بـ"تثبيت هذه الفئة العاملة على الملاك الدائم والاستفادة من خبراتهم ضمن ملاك وزارة الكهرباء"، مهدداً بـ"التظاهر مجدداً والاضراب عن الدوام في حال عدم الاستجابة لمطالبهم".

وكان العشرات من موظفي عقود الكهرباء في محافظة البصرة تظاهروا، في كانون الثاني 2015، للمطالبة بتثبيتهم على الملاك الدائم، وفيما انتقدوا الوعود التي أطلقت في عهد الإدارات السابقة لوزارة الكهرباء في تثبيت العقود من دون تنفيذها، أكدوا أن تحسن إنتاج الطاقة الكهربائية جاء بفضل جهودهم وخبراتهم كونهم يعملون في محطات التوليد منذ عشر سنوات.

2016/09/06 13:22

 

اخبار

بيان تضامن

بيان تضامن

26/02/2015