عشرات الفلاحين يتظاهرون وسط كركوك ويقطعون طريقاً رئيساً للمطالبة بمستحقاتهم

10/10/2016
عشرات الفلاحين يتظاهرون وسط كركوك ويقطعون طريقاً رئيساً للمطالبة بمستحقاتهم

السومرية نيوز/ كركوك

تظاهر العشرات من فلاحي محافظة كركوك، الاثنين، وقطعوا رئيساً وسط المحافظة للمطالبة بمستحقاتهم المالية بعد تأخير صرفها لهم، فيما تعزوا مصارف كركوك عدم صرف أموال الفلاحين لعدم وجود سيولة مالية.

وقال مراسل السومرية نيوز، إن عشرات الفلاحين نظموا، اليوم، تظاهرة أمام مصرف حكومي في شارع طريق بغداد وسط المحافظة مطالبين المصرف بصرف مستحقاتهم المالية التي وصلت الى كركوك من وزارة التجارة، مشيرا الى أن الفلاحين قطعوا طريقا رئيسيا لغرض صرف الأموال المستحقة لهم.

وأضاف المراسل، المصارف في كركوك تعزوا عدم توزيعها الرواتب الى عدم وجود سيولة مالية لدفع صكوك المزارعين وصرفها، لافتا الى أن الفلاحين قالوا أن تأخير الأموال يعني عزوف الفلاحين عن زراعة أراضيهم للموسم الجديد.

من جهته، قال احد الفلاحين ويدعى حسن خورشيد في حديث لـ السومرية نيوز، إن "الفلاحين نظموا تظاهرة بسبب عدم صرف مستحقات فلاحي كركوك من قبل المصارف وكذلك لتوزيع أموال ممزقة"، لافتا الى أن "هناك محسوبيات في عمل المصرف وتوزيع الأموال".

وأكد خورشيد بالقول، إن "أموالنا إذا لم تصرف، فلن نزرع هذا الموسم لان علينا ديون مترتبة لتجار وأصحاب متاجر اشترينا منهم تجهيزات زراعية ولم ندفعها لهم".

وكان عضو مجلس محافظة كركوك جواد الجنابي أعلن، في (2 آب 2015)، عن امتناع وزير الزراعة حسن زيدان عن صرف مستحقات محصولي الحنطة والشعير لكركوك بذريعة وجود فلاحين تابعين لتنظيم "داعش".

نشر بتاريخ الإثنين, 10 تشرين1/أكتوير 2016 16:47

اخبار

بيان تضامن

بيان تضامن

26/02/2015