لا لحملة حكومة اردوغان الفاشية !

15/10/2019
لا لحملة حكومة اردوغان الفاشية !

قام النظام القومي الاسلامي الفاشي التركي لحكومة اردوغان بحملة عسكرية شرسة على مناطق شمال شرق سوريا التي تقطنها غالبية ناطقة بالكردية

. ادت هذه الحملة واعمال القصف الجوي والبري لحد الان الى قتل العشرات وجرح واصابة المئات من المدنيين الابرياء وتشرد عشرات الالاف من اناس لاذنب لهم في كل ما جرى.

تدعي حكومة اردوغان المجرمة والارهابية ان حملتها هذه هي بهدف "محاربة الارهاب". ليست هذه سوى بضاعة كاسدة لايصدقها الا من له مصلحة في هذا الفعل الشنيع. ان ارهاب هذه الحكومة المنفلتة العقال يتعلق وياتي في سياق صراعات القوى العالمية والاقليمية في الشرق الاوسط. انها وحياة ملايين الناس في المنطقة وامنهم وامانهم تصوغها اليوم للاسف تحديداً صراعات امريكا وروسيا وايران وتركيا حول حصص الثروة والتسيد والهيمنة على المنطقة.

ان هذه القوى واذنابها من قوى محلية و"صنيعة" من امثال داعش والنصرة و..غيرهم هي من حولت الجحيم الذي يرسف به المجتمع الى امر "عادي" في حياة الملايين من جماهير سوريا. بالامس، عانت الجماهير الامرين على ايدي داعش، وبعد ازاحة داعش، ترتكب هذه الجرائم اليوم على ايدي صانعي وخالقي داعش ومموليها وداعميها، حكومة اردوغان.

على كل قوى التقدم ودعاة الحرية والمساواة في انحاء العالم ان تقف بوجه هذه الحملة التي لايدفع ثمنها سوى الابرياء والعزل. ينبغي ان لانترك مصير حياة وامان الملايين من الناس اسيرة هذه الوحشية الفاشية.

الحزب الشيوعي العمالي العراقي

11 تشرين الاول 2019  

بيانات