فلسطينيون يقتحمون مقرا للأمم المتحدة بغزة احتجاجا على وقف مساعدات مالية لمتضرري الحرب

28/01/2015
فلسطينيون يقتحمون مقرا للأمم المتحدة بغزة احتجاجا على وقف مساعدات مالية لمتضرري الحرب

غزة - الأناضول اقتحم فلسطينيون غاضبون، مقرا تابعا لهيئة الأمم المتحدة بمدينة غزة، وحطموا نوافذه، ورشقوه بالحجارة، احتجاجا على قرار وكالة "أونروا" الأممية، وقف تقديم المساعدات المالية لأصحاب المنازل المدمرة.

وتجمهر المحتجون صباح الاربعاء أمام مقر "يونسكو" بغزة، الذي يستخدم كمقر للأمم المتحدة، وأشعلوا النار في إطارات السيارات أمام المقر، قبل أن يقتحموه، ويحطموا نوافذه الزجاجية.

وكانت وكالة "أونروا"، قد أعلنت الثلاثاء، وقف تقديم المساعدات المالية للفلسطينيين للمدمرة بيوتهم في قطاع غزة، "بسبب نقص التمويل".

وقالت الوكالة الأممية في بيان، الاربعاء إنّها "مضطرة لإيقاف تقديم المساعدات المالية للمتضررين من الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة، ودفع بدل الإيجارات بسبب نفاد أموالها".

وأشارت "أونروا" إلى أنها حصلت على 135 مليون دولار فقط من أصل 724 مليون طلبتها أثناء مؤتمر الإعمار في القاهرة، محذرة من نزوح أصحاب المنازل المدمرة مجددا، بسبب نقص التمويل.

ووفق بيانات أممية، فإن الحرب تسببت بتشريد نحو 100 ألف فلسطيني، يقيم أغلبهم لدى أقاربهم، أو يستأجرون منازل، بينما ما زال نحو 15 ألف نازح يقيمون في المدارس التابعة لـ"أونروا" ويتخذونها كمراكز "إيواء".

وشنت إسرائيل في السابع من يوليو/ تموز الماضي حربا على قطاع غزة استمرت 51 يوما، أدت إلى استشهاد أكثر من ألفي فلسطيني، وإصابة نحو 11 ألفاً آخرين، وفق وزارة الصحة الفلسطينية، فيما أعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية، أن إجمالي الوحدات السكنية المتضررة جراء هذه الحرب بلغ 28366.
  القدس العربي
 January 28, 2015

اخبار

بيان تضامن

بيان تضامن

26/02/2015