منظمة عمال الولايات المتحدة الامريكية المناهضين للحرب تتضامن مع العاملين في شركات التمويل الذاتي في وزارة الصناعة

28/02/2015
منظمة عمال الولايات المتحدة الامريكية المناهضين للحرب تتضامن مع العاملين في شركات التمويل الذاتي في وزارة الصناعة

منظمة عمال الولايات المتحدة الامريكية المناهضين للحرب تتضامن مع العاملين في شركات التمويل الذاتي في وزارة الصناعة ...
منظمة عمال الولايات المتحدة الأمريكية المناهضين للحربUSLAW
25
شباط (فبراير)، 2015
الى الإتحادات النقابية العمالية في العراق و أعضاء الحركة العمالية العراقية كافة، و جميع العاملين في شركات التمويل الذاتي التابعة لوزارة الصناعة الأخوات و الأخوة الأعزاء، رفاقنا في النضال من أجل السلام و العدالة ،، تعرب منظمة عمال الولايات المتحدة الأمريكية المناهضين للحرب USLAW و المنظمات ال165 المنضوية معها عن تضامنها المطلق معكم و دعمها و إعجابها و إحترامها للعمال الشجعان الذين يعملون في شركات التمويل الذاتي في شتّى المجالات بما فيها النسيج و الصناعات الجلدية و والصناعات الغذائية و صناعة البطاريات و البتروكيمياويات و الصناعات الكهربائية، و غيرها من الصناعات التابعة الى وزارة الصناعة. لقد عبّرتم بشجاعة ومن خلال نضالكم السلمي و البطولي بنفس الوقت، عن سعيكم الصادق لتحقيق الاهداف و نيل حرية التجمع و التنظيم و غيرها من الحقوق العمالية و حقوق الإنسان المقرّة دولياً.
أن نضالكم لم يكن من أجلكم أنتم لوحدكم، بل كان من أجل جميع أخوتكم و أخواتكم في الطبقة العاملة في العراق، فبالرغم من شدّة ظروف الإحتلال و ما أعقبه من صراعات مستمرة و ظروف أمنية مترديّة، إلا أنكم صمدتم و بقيتم ثابتين في دفاعكم البطولي عن الصناعات الوطنية، و الثروات و الموارد الطبيعية التي هي ملك لكافة العراقيين. أننا نحييكم على مواقفكم تلك.
لقد أُبلغنا بأن نضالكم هذا قد تمخّض أخيرا عن تحقيق بعض المكتسبات التي تتمثل بإمكانية إستلامكم لعدد من المرتبات و الاجور المستحقّة من قبلكم. أن هذا النصر العظيم هو نتاج لإضراباتكم الأصيلة و تظاهرات الإحتجاج التي عمّت أرجاء البلاد لأشهر عديدة. وأننا نعلم بأن هذا الإنجاز يعتبر إنتصاراً جزئياً و أن على الحكومة العراقية الآن أن تعكف على سن القوانين التي تقر فيها الحقوق العمالية و النقابية الأساسية. حيث أن الحقوق العمالية الجوهرية لا زالت مغبونة و منتهكة بالنسبة لعمال القطاع العام و المؤسسات العامة و هناك الكثير من التظلّمات لا تزال معلّقة و المظالم التي لم يبت فيها لحد الآن. هذا و أن الحكومة قد فشلت في إعتماد موازنة تضمن تمويلا ثابتا و طويل الأمد لشركاتكم، ناهيك عن الفشل في ايجاد الحلول المناسبة للكثير من الإحتياجات الإجتماعية للطبقة العاملة في العراق. و أن وظائفكم و مكتسباتكم الإجتماعية أضحت مهددة بظلال شبح الخصخصة ، إلّا أن نضالكم الثابت و المفعم بالمبادئ قد رسم مثالاً و دقّ ركيزة تستند عليها كافة مكونات المجتمع المدني في العراق، و أثبت للجميع بأنه من الممكن التنظيم و الصراع و تحقيق الإنتصار عن طريق الإحتجاج السلمي، حتى في ضل أصعب الظروف، و أقساها.
و بهذه المناسبة، فأننا نجدد تأكيدنا لكم بأننا سنقف معكم داعمين لنضالكم من أجل حرية التجمّع و التنظيم و غيرها من الحقوق العمالية و حقوق الإنسان. و سنبقى نحث الحكومة العراقية على أن تفي بإلتزاماتها تجاه كل العمال و بغض النظر عن القطاع الذي يعملون به، كونها قد صادقت على إتفاقيات منظمة العمل الدولية. ومن خلال وحدتكم و تضامنكم و شدة بأسكم و إصراركم، سيأتي النصر النهائي ، حتما.
أن منظمة عمال الولايات المتحدة الأمريكية المناهضين للحرب (USLAW) مستمرة في تنظيم و تعبئة الحركة العمالية الأمريكية للدعم و التضامن مع قضاياكم. أن معركتكم هي معركتنا، و أن نصركم هو نصرنا.

متضامنون معكم في نضالكم،

كاثي بلاك، جون براكستون، بوب ميوهلينكامب، نانسي وولفورث، مايكل زويك، كو كونفينورز ، مايكل أيزنشير، توماس كوكان و بيث فيا. العاملون في المنظمة

28.02.2015

عن صفحة سعيد نعمة

اخبار

بيان تضامن

بيان تضامن

26/02/2015