طنجة// الجماهير الشعبية تنتفض على الزيادات في فواتير الماء والكهرباء

19/10/2015
طنجة// الجماهير الشعبية تنتفض على الزيادات في فواتير الماء والكهرباء

منذ عدة أيام ومدينة طنجة تعيش على إيقاع احتجاجات شعبية عارمة ضد الزيادات الصاروخية في فواتير الماء والكهرباء الخاضعين لتدبير شركة "أمانديس" الفرنسية.

وقد ارتفعت حدة الاحتجاجات بشكل ملحوظ يوم أمس السبت 17 أكتوبر 2015 بعد أن خرجت الساكنة المكتوية بلهيب الزيادات المهولة في الفواتير في مسيرات احتجاجية ليلية في مجموعة من الأحياء ووسط المدينة بعد أن قطعت التيار الكهربائي بمعظم المنازل لمدة ساعة (من الثامنة إلى التاسعة ليلا) كشكل احتجاجي.
وقد قامت قوى القمع كعادتها بالتدخل في حق المحتجين لمنع المسيرات من الوصول إلى المقر الرئيسي لشركة أمانديس. ومن المرتقب أن تستمر الأشكال الاحتجاجية للجماهير الشعبية المقهورة بمدينة طنجة بعد عدة دعوات بمقاطعة أداء فواتير الماء والكهرباء، وكذلك الدعوة لقطع الإنارة ليوم السبت المقبل مع استمرار المسيرات الاحتجاجية.
 ومن بين المطالب الأساسية للمحتجين إلغاء العقد المبرم مع شركة أمانديس الذي بموجبه تم تفويت هذا القطاع الحيوي (الخوصصة تحت غطاء ما يسمى بالتدبير المفوض) إلى غاية 2021..

اخبار

بيان تضامن

بيان تضامن

26/02/2015